حربٌ جديدةٌ في عالم كرة القدم: الدوري الإنجليزي والإسباني يهددان بمقاطعة كأس العالم للأندية! ⚽️

 

فيفا تريد قت.ل اللعبة 



في خطوةٍ مفاجئةٍ، هدّد رؤساء الدوري الإنجليزي الممتاز والإسباني بمقاطعة كأس العالم للأندية بشكلها الجديد، المقرّر إقامته في الولايات المتحدة عام 2025. ويتهمون الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بـ"قتل اللعبة" ورفض الاستماع إلى المخاوف بشأن رفاهية اللاعبين.

وتعود هذه التهديدات إلى قرار الفيفا بتوسيع بطولة كأس العالم للأندية لتضمّ 32 فريقًا، بدلًا من 7 فرقٍ في السابق. وسيتمّ إقامة البطولة في الفترة من 15 يونيو/حزيران إلى 13 يوليو/تموز 2025.

ويرى رؤساء الدوري الإنجليزي والإسباني أنّ هذا التوسيع سيُؤدّي إلى زيادةٍ هائلةٍ في عدد المباريات التي سيخوضها اللاعبون، مما سيُؤثّر سلبًا على صحتهم ورفاهيتهم. وهم يرفضون أيضًا إقامة البطولة في الولايات المتحدة، معتبرين أنّ ذلك سيُؤدّي إلى إرهاقٍ إضافيٍّ للاعبين بسبب طول الرحلات الجوية.

وقد عبّر ماهيتا مولانغو، رئيس رابطة اللاعبين المحترفين، عن دعمه لموقف الدوري الإنجليزي والإسباني. وقال: "أولئك الذين يديرون اللعبة بحاجة إلى الاستماع. إذا لم يفعلوا ذلك، فإننا كنقابات نتحمل مسؤولية تجاه اللاعبين لاتخاذ الإجراءات اللازمة والطريق القانوني هو الخطوة التالية."


وأضاف: "لقد أتيحت لهذه الاتحادات كل الفرص للانخراط معنا بشكل هادف في هذا الشأن ولكنها فشلت في القيام بدورها، إن الأعباء الحالية على اللاعبين لا تحتمل، وكم المباريات التي ستلعب لا يتناسب مع عدد أيام وفترات الراحة."

وتُعدّ هذه التهديدات بمثابة تطوّرٍ خطيرٍ في عالم كرة القدم. فهل ستنجح رابطة الدوري الإنجليزي والإسباني في إقناع الفيفا بإعادة النظر في خططها؟ أم ستُقام بطولة كأس العالم للأندية بشكلها الجديد على الرغم من معارضة هذه الرابطات؟ هذا ما ستُجيب عليه الأيام القادمة.



إرسال تعليق

أحدث أقدم

Comments System

Disqus Shortname

نموذج الاتصال