توغاي يصدم جماهير الترجي التونسي بهذا القرار المفاجئ

 




فاجئ الدولي الجزائري محمد أمين توغاي، مدافع الترجي الرياضي التونسي، جماهير الفريق بتصريحه لصحيفة النصر الجزائرية، حيث كشف عن طموحه في خوض تجربة احترافية مع أحد الأندية الأوروبية بعد نهاية عقده مع فريق باب سويقة.

وأوضح توغاي، البالغ من العمر 27 عامًا، أنه اكتسب الخبرة اللازمة مع الترجي بعد خوضه 54 مباراة على الصعيد الإفريقي، مؤكدًا أن الحديث عن الاحتراف الأوروبي مؤجل حاليًا بسبب التزاماته مع الترجي والمنتخب الجزائري.

ويثير تصريح توغاي قلق جماهير الترجي، خاصةً وأن عقده مع الفريق ينتهي في شهر جوان 2025، مما يعني أنه قد يرحل عن الفريق في غضون عامين.

ويشار إلى أن توغاي سبق له اللعب في صفوف وفاق سطيف الجزائري قبل انضمامه إلى الترجي عام 2021.

وتشكل رغبة توغاي في خوض تجربة احترافية أوروبية تحديا كبيرًا لإدارة الترجي، التي تسعى للحفاظ على استقرار الفريق وتحقيق المزيد من الإنجازات.

وتعد إمكانية رحيل توغاي ضربة قوية للترجي، خاصةً وأن الفريق يواجه صعوبات في ضم لاعبين جدد بسبب عقوبات الفيفا.

ولكن يبقى الأمل قائما في إقناع توغاي بتمديد عقده مع الترجي، خاصةً وأن اللاعب يعرب عن حبه وتقديره للنادي وجماهيره.

وأخيرا، يبقى القرار النهائي بيد توغاي، الذي سيحدد مستقبله الكروي بعد نهاية عقده مع الترجي.


إرسال تعليق

أحدث أقدم

Comments System

Disqus Shortname

نموذج الاتصال